للرجال.. بعض أنواع اللحوم يضر بالحيوانات المنوية


تحدد نوعية الحيوانات المنوية لدى الرجل قدرته على إنجاب الأطفال. ورغم أن العلم لم يتمكن من حل مشكلة العقم، إلا أن دراسة جديدة تتناول أهمية الالتزام بحمية صحية من أجل زيادة القدرة على الإنجاب لدى الرجال.


وتم عرض الدراسة التي نشرت في دورية الخصوبة والعقم، في الجمعية الأمريكية للطب التناسلي في بوسطن خلال الأسبوع الحالي. وأشارت الدراسة إلى أن تناول اللحوم المصنّعة يرتبط بالتأثير سلبياً على نوعية الحيوانات المنوية، فيما يرتبط تناول الأسماك بالتأثير إيجابياً على نوعيتها.

وقالت الباحثون إن البحث شمل أنواع اللحوم، التي ترتبط بالتأثير سلباً وايجاباً على نوعية الحيوانات المنوية. وتناولت الدراسة عينات شملت العادات الغذائية لـ 156 رجلاً في مستشفى ماساتشوستس العام للخصوبة في بوسطن.

ويعتمد الباحثون في تقييم جودة الحيوانات المنوية، على معدل كثافتها وعددها، والقدرة على سرعة تحركها، فضلاً عن شكلها. وأظهرت الدراسة أن تناول كميات أكبر من اللحوم المصنعة، يرتبط بنسبة أقل من الحيوانات المنوية ذات "الشكل الطبيعي".

وفي المقابل، فإن الرجال الذين يتناولون الأسماك ذات اللون الداكن اللون مثل السلمون، والتونة، لديهم نسبة حيوانات منوية أكبر، مقارنة بالرجال الذين يتناولون الأسماك ذات اللحم الأبيض اللون، مثل سمك القد والهلبوت، الأمر الذي يؤثر ايجابياً على الشكل الطبيعي للحيوانات المنوية