فايسبوك يعتذر من الفلسطينيين...

قدم موقع فيسبوك اعتذاراته بعد اغلاقه عدة صفحات متصلة بموقعين اخباريين فلسطينيين، فيما ذلك لم يبدد مخاوف الناشطين والصحافيين الفلسطينيين من التعرض للحجب بايعاز اسرائيلي.
 
واقر عملاق شبكات التواصل بالخطأ بعدما حجب لمدة صفحات عدد من مدراء شبكة قدس الاخبارية (5,2 مليون متابع) ووكالة شهاب للانباء (6,35 مليون متابع).

 
وفي جاء في بيانه: "الصفحات الغيت خطأ، وأعيد فتحها سريعا".
 
واعتبر الفلسطينيون وداعموهم اغلاق هذه الصفحات نتيجة مباشرة لاجتماع جرى مؤخرا بين ادارة فيسبوك ومسؤولين اسرائيليين يتهمون تكرارا الفلسطينيين بالتحريض على الكراهية والعنف عبر وسائل التواصل.